منتــــدى احبــــاء غــــاده

منتــــدى احبــــاء غــــاده

ثقافه عامه
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ~مٰن ٱلح‘ـبۤ مَٱقتل~

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
غاده
ADMIN

ADMIN
avatar

المزاج : حالة حب
الهوايه : مطالعه
المهنه : موظف
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 18410
تاريخ التسجيل : 08/02/2011
العمر : 38

بطاقة الشخصية
  :
اوسمه (غاده


اوسمه غاده)



  :
My MMS


My MMS



مُساهمةموضوع: ~مٰن ٱلح‘ـبۤ مَٱقتل~   الثلاثاء يناير 10, 2012 11:42 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]






[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]




الحمد لله الودود،الإله الحق المعبود،ذي الكرم والجود ، يعطي دون قيود،ويغني دون حدود، سبحانه إله رحيم...وع
ظيم...ما أجله! وما أعظم قدره! وهو العزيز الحميد والصلاة والسلام على الخليل رب العالمين وخير خلق الله أجمعين،سيد الأولين والآخرين سيدنا وحبيبنا وقائدنا وقدوتنا وإمامنا وأسوتنا محمد وأشهدُ أن لا إله إلا الله وأشهدُ أن محمداً عبدهُ ورسولهُ ، وأما بعد...

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

~ حديث عن الحب ~

أخي/ أختي الحبيبة !
حديثي إليك عن الحب .... وأينا لا يحب ؟!!
ايتني قلب لم يخفق بحب وعين لم تهجر الوساد وتعاف الرقاد ، ولسان لم يلهج محب ، وأذن لم تطرب بسماع كلام حبيب ،ولكن شتان .... شتان...

شتان
بين من امتلأ قلبه بمحبة الله ،وبما يحبه خالقه ومولاه وبين من امتلأ قلبه
بمحبة غير الله ، سواء للنساء والأخدان أو للفتيان والمردان ،أو لغيرهما
مما هو لغير الله.

شتان بين من يسهرون ليلتهم تتجافى جنوبهم عن
المضاجع، فهم بين ساجد وراكع وداعٍ وخاضع ومستغفر وخاشع ، وبين ليلتهم في
المعاكسات الهاتفية وبمكلمات تسخط رب البرية..

شتان بين أيديهم معطاة بالخير سخاء ،وتنفق في
سبيل الله يشترون بها رضوان الله والجنة ، وبين من ينفقونها على هلكتهم في
الشر ، يشترون بها رضا المحبوبين ، غافلين عن رب العالمين
.
شتان بين من يقضي وقته ويمضي عمره في الطاعات
والمسابقة إلي الخيرات ، والتزود من الباقيات الصالحات ، وبين من يمضي
عمره يتسكع في الأسواق ، يخطو خطوات الخطا لمعصية الواحد الخالق الرزاق.

شتان بين من يلهج لسانه بذكر ربه ، لا يكاد
يفتر عن ذكره وشكره ، وتلاوة آياته ، والتلذذ بمناجاته وبين من لا يطيب له
حال ، ولا يستقر له بال إلا وهو يكتب رسائل الغرام ، ويقرأ أشعار الشوق
والغزل والهيام
.
شتان بين من يناديه مولاه لساحات الوغى وميادين الفداء ..فيتقدم لا يتقهقر،ويسابق لا يتأخر وقال تعالى ( وعجلت إليك ربِ لترضى) طه 84.
وبين
من يغامر بنفسه ويجازف بروحه ، ويعرض نفسه للمتآلف ، ليدرك مآربه من
معشوقة .. هل يستويان مثلاً؟! وهل يتماثلان حالاً ومالاً....؟
! قال تعالى
( ياأيها الذين آمنوا من يرتد منكم عن دينه
فسوف يأتي لله بقومٍ يحبهم ويحبونه أذلة على المؤمنين أعزة على الكافرين
يجاهدون في سبيل الله ولا يخافون لومة لائم ذلك فضل الله يؤتيه من يشاء
والله واسع عليم
)المائدة54.
وليس العجيب أن يحبونه فهو المستحق له سبحانه ، ولكن الغريب أنه يحبهم من غناه عنهم وعدم حاجته لهم!!. قال تعالى ( ياأيها الناس أنتم الفقراء إلى الله والله هو الغني الحميد * إن يشأ يذهبكم ويأتِ بخلقٍ جديد * وما ذلك على الله بعزيز) فاطر15ـ 17


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

~الشباب والحب ~

وباسم الحب .. وتحت مظلته.. ..
أضاع كثير من الشباب والشابات الصلوات ، وارتكبوا
المنكرات واتبعوا الشهوات،وحاربوا ربهم بالعظائم..أرق بالليل ، وحرق
بالنهار،غرق في أسن الرذيلة،ومحاربة للطهر والفضيلة..نفوسهم ذليلة،أنفاسهم
كليلة،قوالبهم جميلة،لكن قلوبهم عليلة
ووقعوا في
الغرام فزلوا.. خمور ومخدرات و تفحيط ومغامرات .. سهر بالليل في البيوت على
المعاكسات ، ودوران في الأسواق والشواطيء والكبائن والاستراحات على
المغازلات والمطارات
..رقص ومجون ، معازف وفنون ، ميوعة ودلع ، ملبوسات مخزية وقصات مزرية وحركات مخلة وحال مرد وواقع موجع...شباب غفلوا حتى غدت قلوبهم غلف كا لأكواز المجخية لا تعرف معروفاً ولا تنكر منكراً إلا ما أشربت من هواها.. قال تعالى ( ومن أضل ممن اتبع هواه بغير هدى من الله لا يهدي القوم الظالمين) القصص 50.


وسأل الجدران عنهم ؛ ماذا يكتبون عليها ؟ وماذا يرسمون؟ منك كلمات الحب والغرام ، والعذاب والآلام....
واقرأ إلى ما يكتبون على دفاترهم وفي مذكراتهم من عبارات الحب واللوعة
والعذاب والحرقة وفي دورات المياه وأماكن الخلاء.. بل وانظر إلى ما ينقشون
من إشارات ورموز على أكتافهم وفي أيديهم... وتصفح الجرائد اليومية والمجلات
الدورية لتقرأ فيها مهب ودب و غث وهزل ، من أشعر الغزل ، أبيات التشبيب
وقصائد اللقاء والفراق وللوعة والاشتياق والجراح والأفراح والعبارات
والعبرات.



وسألهم
عمن يحبون،وبمن يتعلقون،وفيمن يعجبون...فكم ستجد من شفه الوجد،وأضناه
الغرام،وأضمه الشوق والهيام... وكم من سقيم بصوت رخيم ! وكم من هائم في
ملمس ناعم! وكم من كبد محروقة! وقلوب مجروحة!.

ينظرون إلى مسلسلات السوء ، فإذا بها تتحدث عن الحب ، ويسمعون في أغنيات
الفساد ، فإذا بها تنطق بالحب ، و يقرأون في المجلات الخراب ، فإذا بها
تتكلم عن الحب ... فأصبح الشباب والشابات مفتونين بالحب ،
عن أنس بن مالك ـ رضي الله عنه ـ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (ثلاث
مهلكات ، وثلاث منجيات، شح مطاع وهوى متبع ،وإعجاب بنفسه،والمنجيات : تقوى
الله تعالى في السر والعلانية،والعدل في الغضب والرضي،والقصد في الفقر
والغنى
).


ويقول قيس بن الملوح عن ليلاه التي غدت قبلته وأصبحت كعبته:


أراني إذا صليت يممـــــــــــــت نحوها
بوجهي وإن كان المـــــــــصلى ورائيا
وعظم الجوى ، أعيا الطبيب المـداويا


وهذا جميل بن معمر ( مجنون بثينه) يعترض على من يأمر بالجهاد في سبيل الله لأنه مشغول بجهاد آخر في سبيل الهوى والشيطان:
يقولون : جاهد يا جميل بغزوة ُ
وأي جــهادٍ غـــيرهن أريـدُ!
لــكل حديث عنـهن بشــــاشـة ُ
وكل قتــيل عنهـــن شــهـيدُ



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

~أنجراف وأنحراف~

ومن الشباب والشابات من لم يجد من يحب من الفتيات و
العكس وكذا حيل بين بعض الفتيات وبين ما يشتهي من حب ومحبوب .. فبدأ
الانحراف الآخر ، والانتكاسة في الفطرة والفكر
..
والسيئة تجر أختها ، وتنادي في مثيلتها ؛ تعالي .... تعالي....فعشق الشاب
شاباً مثله والشابة عشقت مثلها .. يتصوره في ثياب حبيبته ويشتاق إليه،ويغار
عليه،ويتلهف للقائه،و بحب لملاقاته ومجالسته ومسامرته
.. فوقع
بعض منهم في المعاصي المحرمة والفواحش الآثمة ، وكفاحشة قوم لوط ،
وكالعادة السرية وتعلقت القلوب بغير علام الغيوب،أحبت المخلوقين كمحبة أحسن
الخالقين و إن لم تكن أكثر ، وأبقى وأكبر!!



يروى
أن رجلاً عشق شخصاٍ فاشتد كلفه به ، وتمكن حبه من قبله ، حتى وقع به ألم
ولزم الفراشه بسببه ، وتمنع ذلك الشخص من زيارته ، واشتد نفاره عنه، فلم
تزل الوسائط يمشون بينهما ، حتى وعده أن يعوده فأخبره الساعي بذلك ففرح
واستد سروره ، وانجلى غمه ، وجعل ينتظر الميعاد الذي ضربه له فبينما هو
كذلك إذا جاء الساعي ،وقال إنه وصل معي إلى بعض الطريق ورجع فكلمته فقال لي
: إنه ذكرني وفرح بي ولا أدخل مدخل مداخل الريب،ولا أعرض نفسي لمواقع
التهم،فلما سمع البائس سقط في يده ، وعاد على أشد مما كان به وبدت عليه
علائم الموت
, فجعل يقول في تلك الـــــحال
(أسلم) ياراحة العــــــــليل
ويا شفاء المدنف النــــحيل
رضــاك أشهى إلى فــؤادي
من رحة الخالق الجــــــليل

فقلت يافلان اتق الله ! قال : قد كان وكان ، فقمت عنه ، فما جاوزت باب حتى سمعت صيحة الموت عليه .... أرأريت ـ أيها الحبيب ـ كيف هوى فغوى!؟.



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

_________________

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
احمد رامى
مدير عام

مدير عام
avatar

المزاج : حالة حب
الهوايه : كتابه
المهنه : محاسب
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 16454
تاريخ التسجيل : 07/02/2011
العمر : 38

بطاقة الشخصية
  :
اوسمه (احمد رامى)


اوسمه (احمد رامى)



  :
My MMS


My MMS



مُساهمةموضوع: رد: ~مٰن ٱلح‘ـبۤ مَٱقتل~   الثلاثاء يناير 10, 2012 11:57 am

موضوع رااائع

وجهود أروع

ننتظر مزيدكم

بشوووق

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
غاده
ADMIN

ADMIN
avatar

المزاج : حالة حب
الهوايه : مطالعه
المهنه : موظف
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 18410
تاريخ التسجيل : 08/02/2011
العمر : 38

بطاقة الشخصية
  :
اوسمه (غاده


اوسمه غاده)



  :
My MMS


My MMS



مُساهمةموضوع: رد: ~مٰن ٱلح‘ـبۤ مَٱقتل~   الخميس يناير 12, 2012 10:49 am

كل الشكر لكـِ ولهذا المرور الجميل

الله يعطيكـِ العافيه يارب

خالص مودتى لكـِ

وتقبلي ودي واحترامي

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


_________________

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
~مٰن ٱلح‘ـبۤ مَٱقتل~
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتــــدى احبــــاء غــــاده :: المنتدى الاسلامى-
انتقل الى: